RSS

عبقرية جوجل !

05 يوليو
عبقرية جوجل ! 
المصدر/الويب اليوم
But despite these wins, and numerous loyal fans, Wave has not seen the user adoption we would have liked. We don’t plan to continue developing Wave as a standalone product, but we will maintain the site at least through the end of the year and extend the technology for use in other Google projects. The central parts of the code, as well as the protocols that have driven many of Wave’s innovations, like drag-and-drop and character-by-character live typing, are already available as open source, so customers and partners can continue the innovation we began. In addition, we will work on tools so that users can easily“liberate” their content from Wave
ومضمونها : ان جوجل تعتذر عن استمرار تحديث الخدمة وانها سوف تقوم باغلاقها في القريب وتنصح مستخدميها بنقل محتوياتهم والاحتفاظ بها .
كانت الصدمة لمحبي جوجل ………فاعتقد الجميع ان جوجل تعلن فشلها في عالم الشبكات الاجتماعية .
خصوصا بعد الانتقادت اللاذعة الموجة للخدمتين Waves و Buzz

فكانت الانتقادات الموجة لخدمات موجات او Waves :
ان جميع الاتصالات تكون ما بيبن مستخدمي خدمة موجات ولذلك لايمكن ارسال بريدا عاديا .
جميع الموجات التي تحدث يتم ارسالها الي البريد الوارد ومن ثم لا يمكن التميز مابين البريد الخاص او الشخصي وخلافة .
مناسب جدا للاشخاص المحترفين ,ولكن الاشخاص الغير تقنيين يتسائلون دائما ما الخطوة القادمة بعد دعوتهم ؟
المعلومات الموثقة لا يمكن مشاركتها مع اي احد واذا تمت دعوة احدي الاشخاص لايمكن خروجة
ان تتحدث مع احدي الاشخاص شي غير مجدي حيث يكون الامر طبيعا في بداية الامر ولكنة يتجة الي البطء والملل اثناء المحادثة.
لا يحدث اي اشعار في خدمة موجات باي فقد للمحتوي وخلاف ذلك.
انت تتحدث مع اكثر من شخص في وقت واحد شي مزعج جدا.
موجة جوجل هو أكثر ملاءمة لأولئك الذين يعيش مع اتصال الإنترنت. لها طريقة رائعة لتبادل الامور ولكن ليس لك أن تتوقع صديقك المهنية ليكون في الانترنت دائما.

اما بخصوص خدمة نبضات او Buzz والتي مثلت صداعا لجوجل في ضرب مثلا لفشلها في الشبكات الاحتماعية كان هناك مجموعة من الانتقادات الواسعة وعلي راسها :
هي عبارة عن جمع ما بين فيس بوك وتويتر و غير ممتعة باي حال من الاحوال .فمأ هي الا نسخ ولصق فقد نسيت جوجل ان تضيف شئ جديدا.
منذ ان قامت بالاندماج مع تويتر و 90% من محتويات الخدمة من تويتر .
كل نبضة تحدث بالخدمة يتم ارسال تنبية علي البريد مما يحول الخدمة الي سبام .
لايمكن للمستخدم ان يعرف حساب صديقة علي نبضات بدون امتلاكة للينك الخاص به.
شي مزعج جدا ان تكون الخدمة مع بريد الجي ميل .كانت من الممكن ان تصبح اكثر جذبا اذا تم فصلها مثل موجات جوجل.

قبل الاستفاضة اهنئـ نفسي وكل محبي جوجل بانطلاق شبكتها  الاجتماعية جوجل بلس .
وصلتني الدعوة من اخي العزيز اسلام عاطف وبدات رحلتي مع التجربة ولكني لن اتحدث هنا عن تجربتي الخاصة, فقد سبق صديقي العزيز وزميلي خالد مغاوري بعرض التجربة كاملة و اوضح الجديد ويمكنكم الاطلاع عليها من هذ الرابط.
اما ما ساعرضة الان هي هذة العبقرية التي طالما عودتنا عليها جوجل في تقديم خدماتها وليس معني حديثي هذا ان يكون اقرار بنجاح جوجل بلس ولكن العبقرية في عرض الخدمة الجديدة .
منذ اللحظة الاولى وانا اعلم ان جوجل لن ترضي بعمل قليل خصوصا بعد فشل كل من buzz و waves ف جذب عدد مطلوب من المستخدمين, ولذا فان هذه العبقرية في صنع ميزة تنافسية وفي نفس الوقت عدم اهدار هذة المحاولات و قصر هذة التكاليف وعدم البدء من نقطة الانطلاق مرة اخري خصوصا وان المنافسة شرسة قد تصل الي مرحلة الاحتكار في ظل وجود كل من فيس بوك و تويتر في عالم الشبكات الاجتماعية .
فجوجل بلس هو عبارة عن تجميع لخدمات جوجل المختلفة وخلق بيئة تجمع الجميع بها بواسطة اسهل الطرق, وشملت الخدمة الجديدة على الخدمات التالية:
جوجل بروفيل Google profile :
منذ 5 اشهر تقريبا قامت جوجل بتحديث شكل البروفيل الخاص بمستخدميها وقال العديد من المستخدمين انه يشبة الي حد كبير بروفيل الشبكات الاجتماعية من امثال فيس بوك.
جوجل بلس  Google plus:
طالما كان زرار اعجبني الذي حقق نجاحا كبيرا ف الفيس بوك ومن بعدة زرار ارسال قامت جوجل بعمل جوجل بلس والذي يقوم بنفس الاطار ولكن قد يكون بشكل مختلف نوعيا.
جوجل بز  Google buzz:
هذة الخدمة التي بعد انطلاقها شغلت كصداع في عقل جوجل واتهمها الجميع بالفشل واصبح كل المنتقدين يشبهون جوجل في فشلها او اخفاقها في عملية الشبكات الاجتماعية بهذا الخدمة .
جوجل مابس Google Maps :
اشهر وافضل الخدمات في عملية الخرائط وتحديد المواقع.  فسوف يتم تحديد موقعك عن طريق هذة الخدمة ولو لاحظتم ان فيس بوك تتجه فى تحديد مواقعها عن طريق بنج bing الخاص بمايكروسوفت.
خدمة الصور الرهيبة Picsa :
لايخف علي احد هذi الخدمة الرائعة في عمليه رفع الصور ايضا في عملية مشاركة الصور فالشبكات الاجتماعية . الان سوف تصبح صورك علي بيكسا بجوجل بلس .
جوجل ماسنجر Google Messenger :
اضافة اصدقائك بالجي ميل بالاضافة الي امكانية الحديث معهم سواء كان محادثات صوتية او حتي فيديو .
ملحوظة : عند  تسجيلك لدخول لحسابك بجوجل بلس سيظهر لك البار العلوي عند البحث عن شي ما ربما يكون احدي الوسائل التي تعمل علي ربط جوجل مستخدميها بالخدمة وبشده .
هناك ايضا تحديث او تنبؤ مستقبلي ربما يختلف معي الكثير  واعلم انه امر جنوني الي حد ما فية الا وهو :
اضافة خدمة Google Adsense :
مما يعني ان كل مستخدم يسطيع عرض الاعلانات الخاصة بحسابة على البروفيل الخاص به ومن ثم يستطيع جني بعض الاموال من خلال جلوسه علي هذة الشبكات الاجتماعية وتكون حافذا لتفضيل جوجل عن غيرها.
اما مختلفي الراي معي فيبررون ذلك بقول ان الشبكات الاجتماعية غرضها المتعة والفرح وليست المكسب والمتاجره بالاضافة ايضا الي ان الاعلانات قد تغضب المستخدمين ………… مع العلم ان الفيس بوك يقوم بعرض اعلانات علي القوائم الجانبية له !!!
 

الأوسمة: , ,

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: